أعلنت بلغاريا، الأربعاء، أنها بدأت بإنشاء آخر 70 كلم من الأسلاك الشائكة على حدودها مع تركيا، بهدف وقف تدفق المهاجرين.

جاء ذلك في كلمة ألقاها وزير الدفاع البلغاري، ستيفان يانيف، في البرلمان، حيث قال إن بلاده سوف تبسط سيطرتها قريبا على حدودها مع تركيا، والبالغ طولها 201 كلم، منها 132 كلم حدود برية، و69 كلم في الجانب الذي يمر من البحر والأنهار.

وأضاف وزير الدفاع البلغاري، أنه يوجد في الجانب التركي ما يكفي من القوات البرية، وأنه تم البدء بنصب آخر 70 كلم من الأسلاك الشائكة، على القسم البري من الحدود بين البلدين.

من جانبه، قال وزير الداخلية البلغاري بلامن أوزونوف، إنه تم توقيف 294 شخصا منذ بداية 2017، أثناء محاولتهم العبور من الحدود التركية نحو البلاد.

وأضاف أن نسبة تدفق المهاجرين غير الشرعيين نحو البلاد منذ مطلع 2017، انخفضت 80% مقارنة بالفترة نفسها من 2016.

ولفت إلى أن عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين تم توقيفهم منذ بداية العام، على حدود بلغاريا مع صربيا وصل إلى ألف و420 شخصا.

وفي وقت سابق، أعنلت بلغاريا أنها ستضع كاميرات مراقبة أمنية متطورة على حدودها مع صربيا، وذلك عبر الدعم المادي الذي حصلت عليها من المفوضية الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *