“رونا” كلب شرطة مدرّب يشكل كابوساً لتجار الممنوعات في ولاية هكاري جنوب شرقي تركيا، بفضل أنفه الحساس القادر على كشف المخدرات.

وتستخدم فرق مكافحة جرائم المخدرات في مديرية أمن هكاري الكلب “رونا” منذ قرابة العامين في عملياتها لرصد المخدرات.

ويتلقى الكلب “رونا” يوميًا تدريبًا خاصًا في مكان مخصص له، كما يقدم له طعام خاص.

ويرافق “رونا” فرق الشرطة في عمليات البحث بالمنازل والسيارات لرصد المخدرات، حيث يلعب دورًا فاعلًا في العثور على المخدرات المخبأة حتى في الأماكن التي لا تخطر على بال أحد.

وساهم الكلب “رونا” خلال 60 عملية، في العثور على قرابة 240 كيلوغرامًا من المخدرات.

وتلجأ الشرطة التركية إلى جلب الكلاب لاستخدامها في عمليات مكافحة المخدرات وهي صغيرة إلى مركز تدريب في العاصمة أنقرة، إذ تبدأ عملية التدريب وهي في عمر 6 شهور، وتخضع لعدد من الاختبارات، قبل الزج بها في عمليات البحث عن المخدرات.

اقرأ أيضاً  مدرسة تركية تتزين بعشرات منازل الطيور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *