تتواصل عودة السوريين الذين لجؤوا إلى تركيا هربا من الحرب الدائرة في بلادهم، إلى المناطق التي أضحت آمنة بفضل عملية “درع الفرات” شمالي سوريا.

وبلغ عدد السوريين الذين عادوا إلى بلادهم طواعية عبر معبر “أونجو بينار” بولاية كليس جنوبي البلاد، والمقابل لـ “باب السلامة” في الطرف السوري، منذ 1 يناير/ كانون ثاني 2015 حوالي 50 ألف شخص.

وأطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، في 24 أغسطس/آب الماضي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس تحت اسم “درع الفرات”، استهدفت تطهير المدينة والمنطقة الحدودية وتأمينها.

اقرأ أيضاً  موقع إماراتي: أنقرة تفرض حظراً على دخول اليمنيين يستثني "الأخوان"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *