ضبطت قوات الأمن التركية 160 مهاجرًا غير شرعي، دخلوا البلاد بطرق غير قانونية وكانوا في طريقهم إلى مدينة إسطنبول.

وقالت مصادر أمنية تركية إن فرق الجندرمة (الدرك) في ولاية “دوزجه” (غرب)، تلقت بلاغًا بوجود حافلة تقل حمولة زائدة من الركاب على الطريق السريع.

وعلى إثر البلاغ قام رجال الدرك بإيقاف الحافلة، ليجدوا على متنها 160 مهاجرًا غير شرعي بينهم 3 نساء، و3 أطفال رضع.

ووفقا للمصادر الأمنية يحمل المتسللون الجنسيات الأفغانية والباكستانية والأوزبكية، دخلوا تركيا عبر حدودها الشرقية مع إيران، وكانوا في طريقهم إلى إسطنبول.

وأشارت إلى أن كل واحد منهم دفع 3 آلاف ليرة تركية (نحو 860 دولار) ثمن رحلة الحافلة.

الأناضول

اقرأ أيضاً  «زواج الطفّيشة»: لاجئون سوريون يحتالون على الأتراك بزواج "شرعي"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *