أعلنت الخطوط الجوية التركية، الخميس، عن تخفيض ثمن رحلاتها التي تتجه من مطار “صبيحة” في مدينة اسطنبول، قاصدة مدينة القدس المحتلة ليصل ثمن التذكرة للفرد الواحد ذهابًا وإيابًا 159 دولار أمريكي.

وجاء الإعلان، الذي نشره بلال إكشي المدير العام للخطوط الجوية التركية على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر” في أعقاب حملة واسعة النطاق أطلقها نشطاء أتراك على مواقع التواصل منذ نحو أسبوعين، طالبوا من خلالها الخطوط الجوية بتخفيض ثمن التذاكر ليتسنى لهم السفر وزيارة مدينة القدس المحتلة والمسجد الأقصى المبارك.

وانتشرت الحملة على وسم حمل عنوان (#ThyKudüseİndirimYap) وهو ما يعني ” الخطوط الجوية التركية خفضوا ثمن التذاكر للقدس” .

وأطلق النشطاء الأتراك هذه الحملة في ظل ذروة الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى المبارك، ونصب بوابات الكترونية على مداخل البلدة القديمة في القدس، وهو ما قوبل بالرفض القاطع من قبل الفلسطينيين الذين اعتصموا خارج أبواب المسجد بالآلاف ورفضوا الدخول إليه قبل الاستجابة إلى مطالبهم.

وكانت قوات الاحتلال اعتدت على المرابطين الفلسطينيين الرافضين الدخول للمسجد وقمعت النساء والأطفال والشيوخ ما أثار موجة غضب عارمة اجتاحت العالم العربي والإسلامي، وحظيت بصدى واسع النطاق في تركيا عامة وفي مدينة اسطنبول -التي خرجت فيها مظاهرات حاشدة- على وجه الخصوص.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تراجعت عن قرارها بنصب بوابات الكترونية على أبواب المسجد الأقصى، ودخل المرابطون المسجد يومها منتصرين مكبرين، ومهللين.

ويذكر أن عددا من المواطنين الأتراك سافروا إلى المدينة خلال الأحداث وشاركوا في الاعتصام مع المرابطين على أبواب المسجد الأقصى، وهو ما دعا نظراءهم إلى المطالبة بتخفيض ثمن التذاكر ليتسنى لهم المشاركة وزيارة المسجد الذي يعد ثالث المساجد المقدسة لدى المسلمين.

اقرأ أيضاً  تركيا تُرسل 64 شاحنة مساعدات إنسانية إلى نازحي حلب

TRT العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *