نشب جدال بين 3 أبناء لمواطن يُدعى أسلان جولاريوز داخل منزلهم في منطقة أسكدار بمدينة إسطنبول التركية.

وتحول الجدال إلى مشاجرة أسفرت عن طعن الأب لأبنائه الثلاثة فقتل أثنين منهم وأصيب الثالث بإصابات خطيرة.

وعقب الواقعة الوحشية هرب الوالد لتتمكن الشرطة من إلقاء القبض عليه بعد فترة.

وقالت المصادر الإعلامية إن الأم لم تكن بالمنزل وقت الحادثة.

وتشير المعلومات الواردة إلى أن الشرطي الذي تفقد موقع الحادث تواصل هاتفيا مع الوالد الذي لاذ بالفرار بعد طعنه أبناءه الثلاثة وحاول إقناع الجاني بتسليم نفسه قائلا: “أين أنت؟ أبلغني بمكانك وسلم نفسك. أبناؤك يعانون من إصابات خطيرة. أخبرني أين أنت وسنحل الأمر بهذه الطريقة. أين زوجتك؟” ولكن الجاني لم يرد على الشرطة.

ولكن الشرطة تمكنت من القبض عليه وإحالته إلى النيابة للتحقيق معه فيما تواصل القوات الأمن تحقيقاتها حول الواقعة الأليمة.

اقرأ أيضاً  مواعيد الإمساك والإفطار يوم الثلاثاء 18 رمضان في اسطنبول وأنقرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *