شهدت ولاية كليس جنوبي تركيا، مساء الأحد، حفل تكريم لـ 100 سوري أتموا حفظ القرآن الكريم، مقسمين بين 80 سيدة و20 رجل.

وأقيم الحفل برعاية جمعية “الرسالة” السورية، ودار الإفتاء في كليس، ورابطة العلماء السوريين.

وفي كلمة له خلال المراسم، قال مفتي كليس محمود قره تبه، إن “تركيا تواصل الوقوف إلى جانب المضطهدين في العالم”.

وأشار قره تبه، إلى أن “الجهات التي تقدم نفسها على أنها متحضرة، تلتزم الصمت أمام الاضطهاد الذي يطال المسلمين”.

بدوره، أعرب رئيس جمعية “الرسالة” مازن إبراهيم، عن شكره لتركيا حكومة وشعبًا “على وقوفها بجانب الأمة الإسلامية”.

وعقب المراسم، قدم أعضاء البروتوكول إجازة حفظ القرآن، لـ 100 سوري، بينهم 80 سيدة.

اقرأ أيضاً  الاتحاد الأوروبي يقدم 126 مليون يورو إلى اللاجئين السوريين في تركيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *