ذكرت وكالة أنباء الأناضول، أن الجلسة الثانية في قضية مقتل اللاجئة السورية “أماني الرحمون” وطفلها، بولاية صقاريا غربي تركيا، ستعقد يوم الاثنين المقبل.

وتتولى المحكمة الجزائية الأولى بصقاريا النظر في القضية التي يحاكم فيها متهمان اثنان تركيان.

وتطالب النيابة العامة من المحكمة إنزال عقوبة السجن المؤبد مع الأشغال الشاقة، 3 مرات بحق المتهمين “بيرول قراجة” و”جلال باي”.

وبدأت محاكمة المتهمين في الأول من ديسمبر/ كانون أول الماضي.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين تهماً عديدة أهمها، التخطيط والقتل تحت التعذيب، وقتل إمرأة حامل عمداً، وقتل طفل لا يستطيع الدفاع عن نفسه، والاعتداء الجنسي، ومحاولة إخفاء الجريمة، وانتهاك حرمة المنزل.

وفي مطلع تموز/ يوليو الماضي، عثرت الشرطة التركية بإحدى غابات صقاريا، على جثتي السيدة “أماني الرحمون” وطفلها “خلف”، عقب إبلاغ الزوج الشرطة عن فقدانهما بعد عودته إلى المنزل.

وبعدها بيوم واحد، أمرت محكمة تركية، بحبس شخصين متهمين بقتل الرحمون وطفلها.

اقرأ أيضاً  الإعلان عن فتح معبر باب السلامة لزيارة العيد أمام اللاجئين السوريين في تركيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *