انطلق، الجمعة، بمدينة إسطنبول التركية، معرض “ألوان القدس”، الذي يضم لوحات تصور البلدة القديمة في القدس، مرسومة بأنامل فنانات مقدسيات.

وأفادت مراسلة الأناضول، أن المعرض ينظم بمبادرة من جمعية “وقت القراءة” التركية، بالتعاون مع جمعية “برج اللقلق” المقدسية، ويستضيفه وقف “الفنون المستقلة” (تركية).

وفي حديث للأناضول، قال كامل أرسلان، مسؤول العلاقات العامة في جمعية “وقت القراءة”، إن تحضيرات المعرض استغرقت شهرين، ويضم 30 لوحة.

وأضاف أنه كان من المقرر أن يضم المعرض عددا أكبر من اللوحات، إلا أن الحصار الإسرائيلي تسبب في عدم وصول بعضها إلى تركيا.

كما أشار إلى أن الأعمال المشاركة في المعرض سيتم إصدارها في كتاب مستقبلا.

من جانبها، قالت هوليا يازيجي، مؤسسة وقف “الفنون المستقلة”، للأناضول، إن الأخير فتح أبوابه للمعرض من أجل تقديم الدعم للشباب الفلسطينيين.

واعتبرت يازيجي، أنه من الضروري أن تقدّم منظّمات المجتمع المدني التركية دعمها للفنانين الفلسطينيين لتطوير إمكاناتهم.

من جهتها، قالت رنيم الرازم، إحدى مسؤولات المعرض، إن اللوحات تصور الأماكن الهامة في القدس ورسمت بالألوان المائية والأكريليك.

ولفتت الرازم، في حديث للأناضول، إلى أن المعرض وسيلة لتقوية الروابط الثقافية بين تركيا وفلسطين، ويقدم للأتراك فرصة لتعرف على القدس عن قرب.

ويضم المعرض لوحات الفنانات الفلسطينيات: هبة الفتاش، وسندس الرجبي، وأميرة الصوص، ويستمر حتى 18 أغسطس/ آب الجاري.

اشترك في قناة ترك لايف على تيليجرام لتصلك الأخبار لحظة نشرها 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *